جديدنا
recent

قبل التفكير في الزواج، إليك هذه النصائح


الزواج سنة الحياة ويقول البعض أنه شيء لابُد منه لاستمرار الحياة وخطوة يٌقدم عليها الجميع مهما طال بهم العمر، وقبل الزواج نتخيل أن الزواج ما هو إلا حياة مثالية مع شريك العمر وخالية من الهموم والمصاعب وأنك تعرف شريك عمرك وتفهمه جيداً ولكن نفاجئ بخبايا ومفاجئات بعد الزواج فهناك بعض الأسرار التي يجب على المرأة معرفتها عن شخصية الرجل وبعض مفاتيح شخصية المرأة التي يجب على الرجال معرفتها جيداً.
فقد يحصل البعض علي حياة زوجية سعيدة والبعض الأخر يشعر أن الحياة مملة وأنه لم يتخذ الخطوات الصحيحة عندما أقدم على تلك الخطوة الهامة في حياته فإليكم بعض الحقائق التي يجب معرفتها عن الزواج التي بتجاوزها تتمكن من الحصول علي حياة زوجية سعيدة دائماً:  
- التفاصيل الصغيرة قد تكون مشكلة كبيرة:
طبقاً لأبحاث أجُريت في جامعه متشجن يقول البروفسير Terri L. Orbuch مؤلف كتاب " زواجك من الجيد الي الأفضل" بأن الأزواج يفاجئون بأن بعض الأشياء البسيطة التي تواجههم في حياتهم تصبح بمثابة عائق ومشكلة مزعجة، ويقول البروفسير أن تجاهل الأمور الصغيرة قد يتحول إلى مشكلة كبيرة يوم ما إذا لم يتكلم فيها الأزواج في حينها.
" فمن المهم جداً أن تتحدث مع شريك حياتك عن أي شيء يزعجك حتى لو كان بسيط ولا داعي لتراكمها"  

- التعامل مع عائلة شريك حياتك:
من أكثر الصعوبات شيوعاً في الحياة الزوجية هي تعامل الأزواج مع عائلات شريك حياتهم، فتحاول العائلتين التقرب من الشريك الجديد لابنهم أو ابنتهم والتعرف عليه عن كثب وإعطائه شعور أنهم كأبنائهم تماماً والغريب أن تجد حياتك الزوجية قد تتشابه مع حياة أبويك، لذلك ينبغي تقدير دور الأهل في ذلك فيقول البعض لن أعيش حياة كالتي يعيشها والدي ويتفاجأ عندما يجد حياته مشابهه لهم كثيراً.

عليك تقبل المسؤوليات وضغوط الحياة:   
الحالة المالية والنجاح الوظيفي أو الفشل، والحالة الصحية وحتى القلق والتوتر كل تلك العوامل تؤثر على مدي نجاح العلاقة الزوجية فضغوط الحياة وكثرة المسؤوليات تلعب دور مهم وينصح خبراء العلاقات الزوجية بضرورة تحدث الأزواج عن أشياء أخري مختلفة عن المسؤوليات والضغوط التي تواجههم، عليهم مشاركة المسؤولية ولكن عليهم إيجاد مواضيع آخري للتحدث عنها لتخفيف الضغط النفسي فيمكن التحدث عن خطط مستقبلية أو أهداف يجب تحقيقها.

-  المجاملات مفتاح سحري:  
المجاملة مفتاح سحري لنجاح الحياة الزوجية، فتحتاج الزوجة لسماع بعض الكلام المشجع عن مظهرها مثلاً أو عن إدارتها للمنزل وأيضاً يحتاج الرجل الدعم والتشجيع والإطراء علي أدائه كزوج، فيساعد ذلك علي تقوية العلاقات وتحسينها , فيقول الخبراء أنه من الجيد أن يشعر شريك حياتك بأنك تكن له بعض المشاعر الخاصة والتقدير المستمر.  

- الزواج الجيد ليس ضمان للسعادة:  
بعد الإثارة الكبيرة للانتقال للحياة الجديدة وإعداد منزل وبدء الحياة الزوجية يشعر البعض بنفس الإحباط السابق بعد الزواج, فوجود شخص تحبه ويحبك لا يعني اختفاء المشاكل كلها، فالحياة مليئة بالصعوبات التي قد تواجهك في أي وقت، لذلك عليك الاستعداد لمواجهتها والتغلب عليها حتي لا تتطور الصعوبات لإحباط يصيب حياتك الزوجية كلها، وعند مواجهة مشكلة حقيقة كإصابة شريك حياتك بمرض خطير ستجد أن كل المناقشات والاختلافات السابقة كانت مجرد شيء تافه يمكن تجاوزه بسهولة.

وفي نهاية المقال يجب أن تعرف عزيزي القارئ أن الزواج هو المعني الحقيقي لإستقرار أمور حياتك وتوجيها  في الإتجاه الصحيح لذلك يجب عليك أخذ ما تم ذكره في المقال في عين الاعتبار لتتمكن من تجاوز المشاكل والصعوبات البسيطة لتحصل علي معني السعاة الزوجية الحقيقية وتكوين أسرة سعيدة وهادئة.
إن أعجبك الموضوع لا تبخلي علينا بالإشتراك بقناتنا على اليوتيوب و متابعتنا على الفايسبوك و التويتر و الأنستغرام 
و إلى اللقــــــــــاء 
Officiel Anissati

Officiel Anissati

مجلة إلكترونية للمرأة المغربية العربية بامتياز هو أفضل موقع نسائي بالمغرب و العالم العربي يهتم بجمال وأناقة الأنثى، ووصفات الحلويات و شهيوات المطبخ المغربي و العربي و العالمي، تطرح كذالك قضايا ونصائح و مواضيع خاصة بالمرأة والمجتمع في مختلف المجالات.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.