جديدنا
recent

أنواع من المأكولات تسلب النوم من عينيك


لقد حان وقت النوم وطاقتك على وشك النفاذ، تحاولي النوم لكن بلا جدوى، فما سبب هذا؟ من المحتمل أنك استهلكت مأكولات في العشاء عطلت عملية الهضم عندك، وبالتالي أثرت على نومك، إليك هذا المقال لتكتشف الأطعمة الغير المتوقعة التي تمنعك من النوم.

- الشوكولاتة السوداء

إنك حتماً تفكري كيف يمكن لمربع صغير من الشوكولاتة أن يكون مسبباً للأرق؟ بالإضافة أنه يحتوي على المغنيسيوم الذي من مميزاته المساعدة على النوم.

إنه من الصعب  على بعض الأشخاص التخلي عن هذه العادة الليلية اللذيذة، والأسوأ من ذلك، مجرد فكرة التمتع قليلاً بقطعة صغيرة من الشوكولاتة اللذيذة تسيل لعابهم طوال اليوم.

لمعلومكم، فالشكولاتة تحتوي على مادة الكافيين، فلا حاجة للتذكير أن الكافيين هو من المنبهات التي تعمل على مستقبلات معينة في الدماغ ويجعلك أكثر يقظة، ويحتوي أيضا ًعلى منبه آخر من المرجح أن يزعج نومك، الأول اسمه:

الثيوبرومين : لأنه ليس فقط يزيد من معدل ضربات القلب، ولكنه يزعج نومك ويقلل من جودته، من جهة أخرى هناك أخبار جيدة لمحبي الأكل، فالنوع الوحيد من الشوكولاته التي يمكنكم أكلها قبل النوم هي الشوكولاته البيضاء، لأنها لا تحتوي على الثيوبرومين و فيها نسبة قليلة جداً من الكافيين.

-الماء

إنه من الغريب جداً أن واحداً من أكثر المواد الحيوية هو سبب تعطيل نومنا، الماء هو جوهر الحياة، يروي كل جسمنا، ويغذي بإستمرار الخلايا التي يتكون منها، ويسمح بالتبادلات الكيميائية التي تحدث باستمرار في الجسم.

من المهم أن نتذكر أن جسم الإنسان يتكون من 50-60٪ من الماء، والذي نفقده بسهولة أثناء التبول، التعرق، وحتى التنفس، على سبيل المثال، يمكن للبالغين الشباب أن يفقدوا ما يصل الى 3 لترات من الماء يومياً مقابل لترين بالنسبة للأشخاص المسنين.

لذلك، من أجل تعويض فقدان الماء ومنع الجفاف، من المستحسن  شرب 2-3 لترات من الماء يوميا، لكن شرب الكثير من الماء قبل الذهاب إلى النوم، يكون أسوأ قرار يمكن أن تقوم به.

صحيح أن عمل جسمنا يعرف تباطؤاً أثناء النوم، ولكنه لا يتوقف! فالإفراط في استخدام الماء أو السوائل الأخرى قبل النوم يسبب في ملء المثانة، وبالتالي يتطلب منك الذهاب مرات عديدة إلى الحمام.

إذن فنومك سيعرف اضطراباً كبيراً، ولن تتمتع بنوم هنيئ و صحي دون انقطاع، إضافة إلى أنك ستكون أكثر تعباً بالنهار، وأقل تركيزاً وسريع الإنفعال .

من المهم أن تعلم أن القيلولة أثناء فترة ما بعد الظهر لتعويض النوم ستزيد الأمر سوء، كونها ستجعل نومك غير متوازنا، وستوقعك بالتأكيد في دائرة الأرق.

فيمكن تجنب هذا ببساطة عن طريق تقليل كمية المياه التي تستهلكها بالليل، أو يمكنك التوقف عن تناول الطعام ساعتان قبل النوم.

-الخضر والفواكه

من المعلوم أن الفواكه والخضار مفيدة للصحة، ولكن بعضها يستحب تجنبها خاصة إذا كنت ترغب في التمتع بنوم طويل وجيد.

خذ على سبيل المثال القرنبيط والبروكلي اللذان يعتبران من الخضر الصحية، لكن مع ذلك، فإنها تحتوي على التربتوفان، وهو من الأحماض الأمينية الموجودة في البروتينات التي تهدف إلى تنظيم النوم.

هذه الخضار تحتوي على الكثير من الألياف، وبالتالي فإن الجسم يجد صعوبة في هضمها إذا أُكلت قبل النوم، بإختصار ستتمكن من إغلاق عينيك والنوم, لكن جسمك سيستهلك الكثير من الطاقة في عملية الهضم، هذه الطاقة التي كان بإمكانه إستخدامها لإصلاح وتجديد خلاياه.

هناك أطعمة أخرى تحتوي على الكثير من الألياف، كالنخالة، الملفوف، الخضر الورقية، الكرفس الكوسا الفاصوليا والفطر الأبيض، حيث يمكنك أن تأكل منها بأريحية أثناء النهار ولكن ليس في الليل إطلاقا، إضافة إلى بعض الفواكه التي تسلب النوم مثل البرتقال والتوت، تجنب أيضاً الطماطم التي تعتبر من الحوامض والتي يمكن أن تسبب الحرقة أو عسر الهضم.

من جهة أخرى، يمكننا إستثناء بعض الفواكه والخضروات كونها لا تؤثر على نومك، نذكر منها الكرز، على سبيل المثال، لإحتوائه على الميلاتونين، وهي مادة تحفز النوم، وأظهرت الدراسة أيضا أن شرب عصير الكرز قبل النوم يساعد على نوم أفضل في الليل.

نتمنى ان ينال الموضوع إعجابك
ولا تبخلي علينا بتشجيعاتك من خلال الردود و اللاايكات
في أمان الله
hala ragane

hala ragane

مجلة إلكترونية للمرأة المغربية العربية بامتياز هو أفضل موقع نسائي بالمغرب و العالم العربي يهتم بجمال وأناقة الأنثى، ووصفات الحلويات و شهيوات المطبخ المغربي و العربي و العالمي، تطرح كذالك قضايا ونصائح و مواضيع خاصة بالمرأة والمجتمع في مختلف المجالات.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.